مرحلة الحمل

السونار المهبلي – الفوائد والمخاطر والطريقة

يعمل السونار (الإيكو) عادةً عن طريق إرسال موجات فوق صوتية عالية التردد تنعكس لتشكل صور للأعضاء الداخلية لجسم الإنسان وهو ما يساعد الأطباء على تشخيص حالة المريض.

ما هو السونار المهبلي ؟

يعمل السونار (الإيكو) عادةً عن طريق إرسال موجات فوق صوتية عالية التردد تنعكس لتشكل صور للأعضاء الداخلية لجسم الإنسان وهو ما يساعد الأطباء على تشخيص حالة المريض.

السونار المهبلي أو ما يسمى بالفحص بالموجات فوق الصوتية داخل المهبل، هو نوع من الموجات فوق الصوتية التي تفحص ما داخل الحوض ويستخدمها الأطباء لفحص الأعضاء التناسلية للإناث. ويشمل ذلك الرحم وقناة فالوب والمبيض وعنق الرحم والمهبل.

وعلى عكس السونار العادي الذي يضع فيه الطبيب جهاز الفحص على البطن أو الحوض فإن السونار المهبلي يتطلب أن يقوم الطبيب بإدخال عصا الموجات فوق الصوتية الذي يصل طوله من 5 إلى 7 سم وقطره 2 سم داخل القناة المهبلية.

وقد تتساءلون هل هناك داعٍ لإجراء السونار المهبلي طالما السونار العادي موجود.

فوائد السونار المهبلي:

هناك العديد من الأسباب لإجراء السونار المهبلي :

  • وجود نزيف مهبلي غير طبيعي وغير مفسر
  • ألم الحوض
  • الحمل خارج الرحم
  • حالات العقم
  • فحص الكيسات أو الأورام الليفية الرحمية
  • التحقق من وضع اللولب بشكل مناسب وصحيح

قد يوصى كذلك بإجراء السونار المهبلي أثناء الحمل من أجل :

  •  مراقبة نبض الجنين في مراحله الأولى
  • معاينة عنق الرحم للكشف عن أي تغييرات فيه قد تؤدي إلى مضاعفات مثل الإجهاض أو الولادة المبكرة
  • فحص المشيمة إن كان هناك شك بأن فيها تشوهات
  • تحديد مصدر النزيف غير الطبيعي
  •  تشخيص الإجهاض المحتمل
  • تأكيد مكان الحمل
  • تأكيد عمر الجنين في حال لم تكن الزوجة متأكدة من مواعيد دورتها الشهرية

كما يقول بعض الأطباء أن السونار المهبلي يساعد على معرفة جنس الجنين في وقت أبكر من السونار العادي.

ملاحظة: يفضل الأطباء إجراء السونار المهبلي في أول 3 أشهر من الحمل وذلك لأن حجم الجنين يكون صغيراً والطبيب يريد رؤية أوضح له.

الاستعداد لإجراء السونار المهبلي :

يتطلب السونار المهبلي شيئاً من التحضر قبل القيام به.

بناءً على تعليمات الطبيب أو سبب إجراء السونار المهبلي قد تحتاجين لأن تكون المثانة فارغة أو ممتلئة جزئياً أو كلياً.. وفي حال طلب منك الطبيب أن تكون المثانة ممتلئة فعليك شرب حوالي لتر من الماء أو السوائل قبل ساعة من بدء السونار المهبلي.

طريقة فحص السونار المهبلي :

يتم إجراء السونار المهبلي من خلال الاستلقاء على الظهر وثني الركبتين وقد يكون هناك مكان لوضع القدمين.

يقوم طبيبك بتغليف عصا جهاز السونار بواقي ويدهنه بجيل مزلق، ثم يدخله في المهبل. تأكدي من إخبار الطبيب عن أي حساسية لديك تجاه مادة اللاتكس وذلك لكي يستخدم واقي جهاز سونار لا يحتوي على مادة اللاتكس إن اقتضى الأمر ذلك.

ملاحظة: مدة إجراء السونار المهبلي من بضع دقائق حتى 45 دقيقة.

هل السونار المهبلي مؤلم ؟

من الممكن أن تشعري ببعض الضغط والألم متوسط الشدة عندما يُدخل الطبيب عصا السونار داخل المهبل وبمجرد إدخال عصا السونار داخل المهبل يبدأ الجهاز بأخذ الموجات الصوتية ونقل الصور إلى الشاشة.

ملاحظة: في حال الشعور بألم شديد وغير محمول ينبغي أخبار الطبيب على الفور.

ومن الممكن أن يقوم طبيبك بتدوير عصا جهاز السونار ببطء خلال تواجده داخل المهبل وذلك لكي يأخذ صورة شاملة لأعضائك. وقد يتطلب الأمر إدخال محلول ملحي للرحم وهذه الطريقة التي تتطلب ضخ المحلول الملحي إلى الرحم تكون من أجل تحديد التشوهات داخل الرحم حيث يوفر ضخ المحلول الملحي صورة أكثر نقاءً للرحم وحالة ضخ المحلول الملحي لا يمكن القيام بها للمرأة الحامل.

فيديو يوضح عملية السونار المهبلي

هل يوجد خطورة من السونار المهبلي ؟

ليس هناك عوامل خطورة معروفة تتعلق بالسونار المهبلي.

كما أن القيام بالسونار المهبلي آمن على الحامل وعلى الجنين لأنه لا يتم استخدام أي إشعاعات ضارة في هذه التقنية.

السونار المهبلي للعذراء غير آمن على غشاء البكارة لذلك تفضل معظم النساء العذراوات عدم القيام به.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق